Skip to Content
الإثنين 19 ذي القعدة 1440 هـ الموافق لـ 22 يوليو 2019 م



عبد الله بن عمر رضي الله عنهما

هو الصحابي المؤتسي برسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم، أبو عبد الرحمن عبد الله بن عمر ابن الخطاب القرشي العدوي، وأُمُّه زينب بنت مظعون بن حبيب الجمحية.

أسلم عبد الله وهو صغير، وهاجر مع أبيه وأُمِّه، وعُرض على النبي صلَّى الله عليه وسلَّم ببَدْرٍ فاستصغره ورَدَّه وكان ابن ثلاث عشرة سنة (١٣)، وردَّه ـ أيضًا ـ يوم أحد، ثمَّ أجازه يوم الخندق وكان ابن خمسة عشرة سنة (١٥)(١)، ثمَّ حضر بعدها كلَّ المشاهد مع النبي صلَّى الله عليه وسلَّم، كما شهد غزوة مؤتة، واليرموك، فتح مصر وإفريقيا(٢).

وكان رضي الله عنه شديد الاتِّباع لآثار النبي صلَّى الله عليه وسلَّم، كثير الاحتياط والتوقِّي لدِينه، اكتسب العلم الوفير من ملازمته وصحبته لرسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم، وقد شهد له النبي صلَّى الله عليه وسلَّم بالصلاح(٣)، وكذا أصحابه(٤)، وهو أحد العبادلة، وأحد المكثرين من رواية الحديث، فقد روي له (٢٦٣٠) حديثًا، يلي المرتبة الأولى بعد أبي هريرة رضي الله عنه(٥).

وتوفِّي ابن عمر رضي الله عنهما في مكَّة سنة ثلاث وسبعين هجرية (٧٣ﻫ)، وصلَّى عليه الحَجَّاج، وله من العمر أربع وثمانون (٨٤) سنة(٦).

[«مختارات من نصوص حديثية» (١٥٣)، تحقيق «الإشارة» (١٨٢)، تحقيق «المفتاح» (٢٥٦)]

 



(١) «صحيح البخاري» (٧/ ٤٩٢)، باب غزوة الخندق وهي الأحزاب.

(٢) «أسد الغابة» لابن الأثير (٣/ ٢٢٧).

(٣) «صحيح البخاري» (٧/ ٨٩)، «صحيح مسلم» (٨/ ٣٨).

(٤) «الإصابة» (٢/ ٣٣٨)، «تهذيب التهذيب» (٥/ ٣٢٨).

(٥) «تيسير مصطلح الحديث» لمحمود الطحان (١٩٨)، «الوجيز في علوم الحديث» لمحمَّد عجاج (٣٧٨).

(٦) انظر ترجمته وأحاديثه في: «مسند أحمد» (٢/ ٢)، «الطبقات الكبرى» لابن سعد (٢/ ٣٧٣، ٤/ ١٤٢)، «التاريخ الكبير» (٥/ ٢، ١٢٥)، «التاريخ الصغير» (١/ ١٨٢، ١٨٣، ١٨٥) كلاهما للبخاري، «الجرح والتعديل» لابن أبي حاتم (٥/ ١٠٧)، «المستدرك» للحاكم (٣/ ٥٥٦)، «الاستيعاب» لابن عبد البرِّ (٣/ ٩٥٠)، «وفيات الأعيان» لابن خلِّكان (٣/ ٢٨)، «جامع الأصول» لابن الأثير (٩/ ٦٤)، «أسد الغابة» (٣/ ٢٢٧)، «الكامل» (٤/ ٣٦٣) كلاهما لابن الأثير، «البداية والنهاية» لابن كثير (٩/ ٤)، «سير أعلام النبلاء» للذهبي (٣/ ٢٠٣)، «مرآة الجنان» لليافعي (١/ ١٥٤)، «شرح السنة» للبغوي (١٤/ ٨٢)، «وفيات ابن قنفذ» (٢٢)، «الإصابة» (٢/ ٣٤٧)، «تهذيب التهذيب» (٥/ ٣٢٦) كلاهما لابن حجر، «مجمع الزوائد» للهيثمي (٩/ ٣٤٦)، «طبقات الحفَّاظ» للسيوطي (١٨)، «شذرات الذهب» لابن العماد (١/ ٨١)، «الفكر السامي» للحجوي (١/ ٢/ ٢٧٤)، «الرياض المستطابة» للعامري (١٩٤).