Skip to Content
الأربعاء 14 ذي القعدة 1440 هـ الموافق لـ 17 يوليو 2019 م



ابن دقيق العيد

هو أبو الفتح محمَّد بن علي بن وهب بن مطيع القشيري المنفلوطي المصري المالكي الشافعي، المعروف بابن دقيق العيد، شاع اسمه وذاع ذكره في حياة مشايخه واشتهر بالتقوى حتى لُقِّبَ بتقي الدين، انتهت إليه رئاسة العلم في زمانه، ثمَّ ولي قضاء مصر ومشيخة دار الحديث الكاملية والفاضلية وغيرهما، كان وقورا قليل الكلام غزير الفوائد كثير العلوم، له رحلة في طلب الحديث، خرَّج وصنَّف فيه إسنادًا ومتنًا مصنفات عديدة نافعة، منها: «إحكام الأحكام شرح عمدة الأحكام»، و«الإلمام في أحاديث الأحكام»، و«الاقتراح في اختصار علوم ابن الصلاح»، وله ديوان خطب مشهورة، وشعر رائق، توفِّي سنة (٧٠٢ﻫ)(١).

[«سلسلة فقه أحاديث الصيام» (٣/ ٧٣)، تحقيق «المفتاح» (٧٦)]

 



(١) انظر ترجمته في: «دول الإسلام» للذهبي (٢/ ٢٠٧)، «البداية والنهاية» لابن كثير (١٤/ ٢٧)، «الديباج المذهب» لابن فرحون (٣٢٤)، «طبقات الشافعية» لابن قاضي شهبة (٢/ ٢٢٩)، «طبقات الشافعية» للإسنوي (٢/ ١٠٢)، «مرآة الجنان» لليافعي (٤/ ٢٤٦)، «طبقات الحفَّاظ» للسيوطي (٥١٦)، «البدر الطالع» للشوكاني (٢/ ٢٢٩)، «فوات الوفيات» للكتبي (٣/ ٤٤٢)، «شذرات الذهب» لابن العماد (٦/ ٥)، «الفتح المبين» للمراغي (٢/ ١٠٦)، «الرسالة المستطرفة» للكتاني (١٨٠)، «الفكر السامي» للحجوي (٢/ ٤/ ٢٣٥).