Skip to Content
الخميس 18 رمضان 1440 هـ الموافق لـ 23 مايو 2019 م



الحسن بن عليٍّ رضي الله عنهما

هو أبو محمَّدٍ الحسنُ بن عليِّ بن أبي طالبٍ القرشيُّ الهاشميُّ المدنيُّ، ريحانة رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم وسبطه وحِبُّه، وسيِّد شباب أهل الجنَّة وأشبه الحسنين وجهًا برسول الله، وقد سمَّاه الحسنَ، وعقَّ عنه يومَ سابعه وحلق شعره وأمر أن يُتصدَّق بزِنَة شعره، بويع بالكوفة بعد وفاة والده، وصالح معاويةَ بن أبي سفيان، حفظ عن جدِّه أحاديثَ وله مناقبُ عديدةٌ، وكانت وفاته سنة (٤٩ﻫ ـ ٦٦٩م)(١).

[تحقيق «مفتاح الوصول» للتلمساني (٨١٥)]

 



(١) انظر ترجمته في: «التاريخ الكبير» (٢/ ٢٨٦) و«التاريخ الصغير» (١/ ١٢٥) كلاهما للبخاري، «الجرح والتعديل» لابن أبي حاتم (٣/ ١٩)، «مروج الذهب» للمسعودي (٢/ ٥١٧)، «جمهرة أنساب العرب» لابن حزم (٣٨)، «الاستيعاب» لابن عبد البرِّ (١/ ٣٨٣)، «تاريخ بغداد» للخطيب البغدادي (١/ ١٣٨)، «جامع الأصول» لابن الأثير (٩/ ٢٧)، «الكامل» (٣/ ٤٦٠) و«أسد الغابة» (٢/ ٩) كلاهما لابن الأثير، «وفيات الأعيان» لابن خلِّكان (٢/ ٦٥)، «سير أعلام النبلاء» (٣/ ٢٤٥) و«الكاشف» (١/ ٢٢٤) و«دول الإسلام» (١/ ٣٦) كلُّها للذهبي، «البداية والنهاية» لابن كثير (٨/ ١٤، ٣٣)، «مجمع الزوائد» للهيثمي (٩/ ١٧٤)، «وفيات ابن قنفذ» (١٩)، «الإصابة» (١/ ٣٢٨) و«تهذيب التهذيب» (٢/ ٢٩٥) كلاهما لابن حجر، «شذرات الذهب» لابن العماد (١/ ٥٥).