في الاعتداد بالركوع دون الصفِّ | الموقع الرسمي لفضيلة الشيخ أبي عبد المعز محمد علي فركوس حفظه الله
Skip to Content
الأربعاء 23 ربيع الأول 1441 هـ الموافق لـ 20 نوفمبر 2019 م



الفتوى رقم: ٦٩٤

الصنف: فتاوى الصلاة - صفة الصلاة

في الاعتداد بالركوع دون الصفِّ

السؤال:

إذا رَكَعَ المسبوقُ دون الصفِّ، ولم يَلْحَقْ به إلَّا بعد أن رَفَعَ الإمامُ وسَجَدَ؛ فهل يُعْتَدُّ بتلك الركعةِ؟ وبارك اللهُ فيكم.

الجواب:

الحمدُ لله ربِّ العالمين، والصلاة والسلام على مَن أرسله اللهُ رحمةً للعالمين، وعلى آله وصحبه وإخوانه إلى يوم الدِّين، أمَّا بعد:

فإذا رَكَعَ المسبوقُ دون الصفِّ ثمَّ دَخَلَ فيه، سواءٌ رَفَعَ الإمامُ قبل أن ينتهيَ إلى الصفِّ أو لم يرفعِ الإمامُ رأسَه مِن الركوع؛ فإنَّ الركعةَ تجزيه، وهو مذهبُ مالكٍ والشافعيِّ وروايةٌ عن أحمدَ وأصحابِ الرأي؛ لأنَّ أبا بكرةَ رضي الله عنه أَحْرَمَ خَلْفَ الصفِّ بمُفْرَده ثمَّ تقدَّم فدَخَلَ في الصفِّ فقال له النبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم بعد فراغِه مِن صلاته: «زَادَكَ اللهُ حِرْصًا وَلَا تَعُدْ»(١)، ولم يأمره بالإعادة.

وإن صلَّى خَلْفَ الصفِّ وَحْدَه ـ مع وجودِ مُتَّسَعٍ للانضمام للصفِّ الذي يتقدَّمه ـ فإنه يُعيد الصلاةَ لحديثِ عليِّ بنِ شيبان رضي الله عنه أنَّ النبيَّ صلَّى الله عليه وسلَّم رأى رجلًا صلَّى وَحْدَه خَلْفَ الصَّفِّ فقال له: «أَعِدْ صَلَاتَكَ؛ فَإِنَّهُ لَا صَلَاةَ لِفَرْدٍ خَلْفَ الصَّفِّ»(٢).

والعلمُ عند الله تعالى، وآخِرُ دعوانا أنِ الحمدُ لله ربِّ العالمين، وصلَّى الله على محمَّدٍ وعلى آله وصحبه وإخوانه إلى يوم الدِّين، وسلَّم تسليمًا.

الجزائر في: ٢ صفر ١٤٢٨ﻫ
الموافق ﻟ: ٢٠ فبراير ٢٠٠٧م


(١) أخرجه البخاريُّ في «الصلاة» باب: إذا رَكَعَ دون الصفِّ (٧٨٣) مِن حديث أبي بَكْرَة رضي الله عنه.

(٢) أخرجه ابنُ ماجه في «إقامة الصلاة» بابُ صلاة الرجل خَلْفَ الصفِّ وحده (١٠٠٣)، وابنُ حبَّان في «صحيحه» (٢٢٠٣) واللفظُ له، مِن حديث عليِّ بنِ شيبان بنِ مُحْرِزٍ الحَنَفيِّ اليماميِّ رضي الله عنه. والحديث حسَّنه ابنُ كثيرٍ في «إرشاد الفقيه» (١/ ١٧٦)، وصحَّحه ابنُ القيِّم في «إعلام الموقِّعين» (٢/ ٢٥٩)، والألبانيُّ في «التعليقات الحسان» (٢٢٠٠).