الجوهري

هو أبو منصورٍ إسماعيلُ بن حمَّادٍ الجوهريُّ الفارابيُّ التركيُّ، كان إمامًا في اللسان ومضربَ المثل في ضبط اللغة والخطِّ، مِن مصنَّفاته: كتاب «الصحاح في اللغة» و«مقدِّمةٌ في النحو» وكتاب «العروض»، تُوفِّي سنة (٣٩٣ﻫ)(١).

[تحقيق «المفتاح» (٥٢٧)]

 



(١) انظر ترجمته في: «معجم الأدباء» لياقوت (٦/ ١٥١)، «البلغة» للفيروزآبادي (٣٦)، «سير أعلام النبلاء» (١٧/ ٨٠) و«دول الإسلام» (١/ ٢٣٦) كلاهما للذهبي، «مرآة الجنان» لليافعي (٢/ ٤٤٦)، «لسان الميزان» لابن حجر (٤٠٠)، «بغية الوعاة» (١٩٥) و«المزهر» (١/ ٩٧) كلاهما للسيوطي، «شذرات الذهب» لابن العماد (٣/ ١٤٢).

.: كل منشور لم يرد ذكره في الموقع الرسمي لا يعتمد عليه ولا ينسب إلى الشيخ :.

.: منشورات الموقع في غير المناسبات الشرعية لا يلزم مسايرتها لحوادث الأمة المستجدة،

أو النوازل الحادثة لأنها ليست منشورات إخبارية، إعلامية، بل هي منشورات ذات مواضيع فقهية، علمية، شرعية :.

.: تمنع إدارة الموقع من استغلال مواده لأغراض تجارية، وترخص في الاستفادة من محتوى الموقع

لأغراض بحثية أو دعوية على أن تكون الإشارة عند الاقتباس إلى الموقع :.

جميع الحقوق محفوظة (1424ھ/2004م - 1436ھ/2014م)