Skip to Content
الأربعاء 14 ذي القعدة 1440 هـ الموافق لـ 17 يوليو 2019 م



أبو حامد الإسفرائيني

هو أبو حامد أحمد بن محمَّد بن أحمد الإسفرائيني الشافعي، الأستاذ الفقيه انتهت إليه رئاسة الدين ببغداد، وتفضيلُه وتقدُّمه في جودة النظر محلَّ اتفاق أهل عصره، من مؤلفاته: «التعليقة الكبرى»، «شرح مختصر المزني» نحو خمسين مجلدًا، وله تعليقة أخرى في أصول الفقه، وكتاب «البستان في النوادر والغرائب»، توفي ببغداد سنة (٤٠٦ﻫ)(١).

[تحقيق «الإشارة» (٣٢٠)]

 



(١) انظر ترجمته في: «طبقات الفقهاء» للشيرازي (١٢٣)، «تاريخ بغداد» للخطيب (٤/ ٣٦٨)، «وفيات الأعيان» لابن خلكان (١/ ٧٢)، «مرآة الجنان» لليافعي (٣/ ١٥)، «الكامل» لابن الأثير (٩/ ٢٦٢)، «سير أعلام النبلاء» (١٧/ ١٩٣)، «دول الإسلام» (١/ ٢٤٣) كلاهما للذهبي، «طبقات الإسنوي» (١/ ٣٩)، «البداية والنهاية» لابن كثير (١٢/ ٢)، «شذرات الذهب» لابن العماد (٣/ ١٧٨)، «وفيات ابن قنفذ» (٥٣)، «الفكر السامي» للحجوي (٢/ ١/ ١٣٤).