الموقع الرسمي لفضيلة الشيخ أبي عبد المعز محمد علي فركوس حفظه الله |
Skip to Content
الخميس 26 جمادى الآخرة 1441 هـ الموافق لـ 20 فبراير 2020 م

خلاصةٌ مُقتضَبةٌ للجوانب العَقَديَّة في رسالةِ الشيخ ابنِ باديس ـ رحمه الله ـ



فلا يخفى أنَّ أشرف العلومِ مكانةً، وأفضلَها قدرًا، وأعظمَها مطلبًا وفقهًا، وأربحَها مَكْسَبًا وأجرًا، وأولاها خدمةً وعنايةً واهتمامًا هو: ما يتعلَّق بالعقيدة الإسلامية التي تولَّى اللهُ بيانَها حقَّ البيان، بإظهارِ،...  للمزيد

التصفيف الخمسون: عقائد الإيمان بالرُّسُل عليهم الصلاةُ والسلام ـ ٤ ـ



هُمْ عَلَيْهِمُ الصَّلَاةُ وَالسَّلَامُ ـ عَلَى عُلُوِّ مَنْزِلَتِهِمْ ـ لَا يَمْتَازُونَ عَنِ الخَلْقِ فِي تَمَامِ عُبُودِيَّتِهِمْ: بِافْتِقَارِهِمْ إِلَى اللهِ، وَجَرَيَانِ قَدَرِهِ عَلَيْهِمْ، وَعَدَمِ مِلْكِهِمْ شَيْئًا مَعَهُ مِنَ التَّصَرُّفِ فِي مُلْكِهِ، وَعَدَمِ عِلْمِهِمُ الغَيْبَ [إِلَّا مَا عَلَّمَهُمُ اللهُ]... للمزيد

الفتح المأمول في شرح مبادئ الأصول



الاِجْتِهَادُ هُوَ: «بَذْلُ الجُهْدِ فِي اسْتِنْبَاطِ الحُكْمِ مِنَ الدَّلِيلِ الشَّرْعِيِّ بِالقَوَاعِدِ المُتَقَدِّمَةِ». وَأَهْلُهُ هُوَ: المُتَبَحِّرُ فِي عُلُومِ الكِتَابِ وَالسُّنَّةِ، ذُو الإِدْرَاكِ الوَاسِعِ لِمَقَاصِدِ الشَّرِيعَةِ، وَالفَهْمِ الصَّحِيحِ لِلْكَلَامِ العَرَبِيِّ.... للمزيد

القول التمام في شرح أحاديث النهي عن إفراد الجُمُعة والسبت بالصيام



عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: سَمِعْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ: «لَا يَصُومُ أَحَدُكُمْ يَوْمَ الجُمُعَةِ، إِلَّا يَوْمًا قَبْلَهُ أَوْ بَعْدَهُ ... للمزيد 

في اسْمَيِ النافع والضارِّ ومدى صحَّة إطلاق الضارِّ على الله تعالى



لقد ذكرتم في الكلمة الشهرية المُعنوَنة ﺑ: «نصيحةٌ لمغرور» أنَّ الله النافع الضارُّ، وكنتُ سمِعْتُ مِنْ بعض أهل العلم أنَّ اسْمَ الضارِّ لم يصحَّ إطلاقُه على الله، واستدلَّ بأنه لم يأتِ دليلٌ على ذلك؛ لذلك قال...  للمزيد


 



جديد المجلة

العدد السادس والعشرون

جديد الصوتيات



جديد المطويات

تنبيه على أحاديث زكاة الفطر الضعيفة
عدد الزوار