Skip to Content
الإثنين 24 المحرم 1441 هـ الموافق لـ 23 سبتمبر 2019 م



بعض فوائد صلح الحديبية

«بسم الله الرحمن الرحيم

ذكر بعض الفوائد التي في قصَّة الحديبية:

منها ـ وهي أعظمها ـ: تسمية الله تعالى «لا إله إلا الله» كلمة التقوى، وجعلها أعداء الله كلمة الفجور.

الثانية: تفسير شيءٍ من شهادة أنَّ محمَّدًا رسول الله؛ لاستدلال أبي بكرٍ على عمر لمَّا أشكل عليه مسألةٌ من أشكل المسائل.

الثالثة: عظمة أعمال القلوب عند الله؛ لأنَّ أهل الشجرة لم يبلغوا ذلك إلا بما علم الله في قلوبهم.

الرابعة: الخطر العظيم في أعمال القلوب، لقوله: «كادوا أن يهلكوا».

الخامسة: أنهم مع ذلك مجاهدون في الدين على زعمهم لم يغضبوا إلَّا لله فلم تنفعهم النيَّة الخالصة.

السادسة: حاجتهم إلى المدد الجديد، فلولا أنَّ الله أنزل السكينة عليهم لم يقْوَ إيمانهم على تلك الفتنة».

[«بعض فوائد صلح الحديبية» (٣)]